تتضمن هذه المطبوعة 06 فصول تتناول أهم موضوعات المالية الدولية التي تعتبر في عصر العولمة المالية الحالي أهم جوانب علم الاقتصاد باعتبار الثقل الكبير الذي تلعبه العلاقات المالية الدولية في تطور الاقتصاد العالمي عموما و اقتصاد كل دولة خصوصا.

ان الهدف من هذه المطبوعة يتمثل في تمكين الطالب من ادراك مفهوم العولمة المالية و مختلف أبعادها سواء على مستوى ميزان المدفوعات بابراز مختلف مكوناته و سياسات معالجة حالات الاختلال فيه، أو من خلال أسعار الصرف و مختلف النظريات المفسرة لها، باعتبار أنه أحد الأعمدة الرئيسية للنظام النقدي الدولي الذي نوضح مختلف المراحل التي مر بها إلى وقتنا الحالي الذي يعرف تطور مكانة الأسواق المالية الدولية بمختلف أنواعها خصوصا من حيث ظهور المشتقات المالية.

تناولنا في هذه المطبوعة دروس في الاحصاء (03) حيث جاء في المطبوعة مقدمة و أربعة فصول حيث في الفصل الأول: الإطار المفاهيمي ، أما الفصل الثاني: نظرية توزيع المعاينة، أما فيما يخص الفصل الثالث : نظرية التقدير و الفصل الرابع يخص اختيبارات الفروض و تطبيقاتها و تهدف الدراسة الى تعريف طلاب الاقتصاد بعلم الاحصاء (03) و أهميته و دوره على تسهيل عمل الباحث الاقتصادي في التعامل مع مجتمع البحث و يهدف بذلك الى اكساب الطالب مجموعة من في مجال الاحصاء الاقتصادي التي تساعده في عرض نتائج البحوث الاقتصادية.

تهدف هذه المادة إلى دعم الطالب بمجموعة من المعارف النظرية و التطبيقية على الاقتصاد النقدي و لتعمق مدارك طالب الماستر في ميدان النقود.

كان الفصل الأول مدخل للاقتصاد النقدي حيث اعطينا لمحة عن مراحل تطور الاقتصاد النقدي و بينا طريقة تقدير كمية النقود و حساب مقابلاتها و تفسير التوسع النقدي من خلال نظريتي المضاعف و المجزء 

الفصل الثاني تناولنا فيه المؤسسات النقدية المعاصرة و دورها في خلق النقود مركزين على البنك المركزي و البنوك التجارية، في حين انتقلنا في الفصل الثالث الى النقود و الاسعار حيث عرضنا العلاقة بينها و بين المستوى العام للاسعار من خلال النظريات النقدية،

الفصل الرابع تناولنا فيه مفهوم التضخم و انواعه و اسبابه و تفسيره لنتناول في الاخير علاجه من وجهة نظر السياسة النقدية و المالية.

أما الفصل الاخير فركزنا فيه على معدل الفائدة كظاهرة نقدية من حيث تعريفها و محدداتها و أثارها.